المكتبة الأطفال العامة

مكتبة الأطفال  العامة  /  مسقط  ،  القرم

تتكون مكنبة الأطفال العامة من خمسة طوابق، تتوزع كتبها على 28 قسماً أدبياً وعلمياً، في المعارف العامة وعلم النفس والفلسفة والأدب والطب والصحة، والاقتصاد المنزلي والدين والرياضيات والعلوم الاجتماعية، وكتب أخرى باللغات الأجنبية كالإنكليزية والفرنسية. تقع المكتبة على شاطئ القُرم حيث تطلّ نوافذها الزجاجية الواسعة من الداخل على البحر، ما يمنح الأطفال فسحة للتأمل والخيال باعتبارهما رديفين لمتعة القراءة.

أقسام المكتبة  ..

  • جلسات سرد القصص  :   تحوّل أحضان الجدّات إلى عوالم أخرى للقراءة وسرد للحكایات والقصص في مكتبة الأطفال، لتأخذ الأطفال عبر مساحات المكتبة إلى الدھشة، والدفء، والتحلیق… ، یقرأ الحكّاؤون القصص في ھذه المساحات للصغار؛ من مختلف الأعمار واللغات؛ في حلقات. وتنطلق الحكایات بعد ذلك نحو أذھان الصغار وأفواھھم لیسردوھا ھم؛ فلا ینقطع خیط الحكایة

  • منطقة الرسم والتلوين  : صُممت منطقة اللعب للأطفال تلبية لحاجة الطفل الحركية في كلّ مكان، وليجد مع أصوات المعرفة المنتشرة في المكتبة حرية الحركة للبحث والتعلّم بطریقته. تقوم المكتبة بتنفيذ أنشطة داعمة للأطفال الصغار، تساعدھم على تطویر مھاراتھم الحركیّة من خلال الألغاز وبناء المباني وألعاب التركیب وأكثر.

  • غرفة البرامج  : تحتفي المكتبة داخل ھذه الغُرفة بإقامة مختلف الورش والبرامج، حیث تتیح للمنتسبین للورش حریة الحركة والتعلّم، ناھیك عن مساحة الضوء الباعثة على الانفتاح الذھني والمطلة على محمیّة القرم الطبیعیّة، تستوعب ھذه المساحة 30 مقعدًا، بمساحة تبلغ 60 مترًا مربّعًا. ویمكن التحكّم بشكل وترتیب محتوى الأُثاث بما یتناسب مع محتوى الورشة المُقدّمة.

  • معمل الكمبيوتر  :  تعمل مكتبة الأطفال العامّة على توفیر المعرفة بكلّ الطرائق الممكنة، فھنا معمل الحاسب الآلي الذي یستخدمھ مرتادو المكتبة من الأطفال الصغار وذویھم للبحث واستخدام المصادر الرقمیة: كالكتب الإلكترونیة، والكُتب الصوتیة المقروءة، ومشاھدة العُروض المرئیة التعلیمیة التفاعلیة ولعب الألعاب التعلیمیة. وجمیع ھذه الأجھزة مرتبطة بشبكة الإنترنت، في نفس ھذه المساحة توجد شاشتان تفاعلیتان لعرض المقاطع المرئیة، والقصص التفاعلیة، وورش عمل المكتبة التي سبق توثیقھا.

  • ركن الابتكار  :  یأتي ركن الابتكار في الطابق الثاني من مبنى مكتبة الأطفال العامة مُكمّلا لـدور المكتبة في نشر بھجة التعلّم؛ وذلك من خلال ما یُرسّخھا في الأطفال من معرفة عبر التقنیات الذكیة التي تمكّن النشء من تجربة واكتشاف عوالم التقنیة الحدیثة، وتجعل من العالم مكانًا آمنا وواسعًا للعیش، یُعزز الركن- الذي یُعتبر حاضنًة تعلیمیًّة -نشرَ ثقافة المعرفة الرقمیّة، ویرفع من قدرة النشء على التعامل مع جدید التقنیات، ویجعلھم مواطنین رقمیین بجدارة، یوفّر الركن وسائل تعلّم تفاعلیة بتقنیات حدیثة ومتطورة معتمِدة على الحلول الذكیة لتقنیة المعلومات والاتصالات، ویشجع النشء على خوض غمار التفكیر في الاختراعات عبر إجراء تجارب مختلفة للتقنیات المعلوماتیة المتوفرة.

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.